الأستاذ الشاعر : أكرم عتو
أعزائي الزوار : نرحب بكم أجمل ترحيب و نتمنى لكم طيب الإقامة في منتداكم و نرجو أن نكون أسرة واحدة هدفنا تقديم المفيد و شكراً لكم جميعاً .

الأستاذ الشاعر : أكرم عتو

أدبي- ثقافي- رياضي- فني-إسلامي- كلمات أغاني- قورقنيا- منوعات - صحة - عالم حواء والمزيد
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 8 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 8 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 108 بتاريخ السبت ديسمبر 17, 2011 10:46 am
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
إمام العشق المدير العام
 
أكرم
 
بنت الخلود
 
BAYERN 111
 
ندى القلوب نائبة المدير
 
R a A a F a T
 
الأميرة
 
اللورد
 
زهرة البيلسان
 
hiba
 
ineed you
free myspace comments


شاطر | 
 

 (ايجورا) يبرئ ساحة المسلمين من تدمير مكتبة الإسكندرية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
razanhilal
جديد
avatar

الجنس : انثى
نقاط نقاط : 50
السٌّمعَة السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 27/12/2010
الموقع : http://alhayat.syriaforums.net

مُساهمةموضوع: (ايجورا) يبرئ ساحة المسلمين من تدمير مكتبة الإسكندرية   الإثنين يناير 03, 2011 3:19 am

تحفة سينمائية من توقيع الإسباني إليخاندرو أمينبار
«إيجورا» يبرئ ساحة المسلمين من تدمير مكتبة الإسكندرية

المخرج إليخاندرو أمينبار مع فريق «إيجورا»

مخرج إسباني شاب هو اليخاندرو امينبار (1972) استطاع خلال زمن قياسي ان يقفز الى فضاء العالمية، لما يمتلك من موهبة وحرفة وانعتاق من كل الصنع التقليدية. فيلم يتعامل مع الوثيقة، يعود الى الزمن، الى حيث القرن الرابع الميلادي، هنالك في الاسكندرية ، حيث مكتبة الاسكندرية ، حيث المعرفة و الكتاب .

يومها كانت الاسكندرية تحت الحكم الروماني، وبالذات، الامبراطورية الرومانية. ويومها ايضا كانت مكتبة الاسكندرية عامرة بالكتب و المؤلفات القيمة التي تشرف عليها « هيبيتا » تلك الفتاة الرائعة الجمال المثقفة وهي ابنة الفيلسوف ( بثو ) حيث تشرع هيبيتا برعاية مجموعة من الطلبة في تنظيم تلك المكتبة الخالدة.


و خارج المكتبة، تجري أحداث صاخبة، مع ارتفاع انتشار المسيحية في مواجهة الوثنية القادمة من روما ....


مواجهات تصل حد العنف... وتخشى... هيبيتا على مكتبة الاسكندرية من الدمار، لان الرعاع يسيطرون على المدينة، يوما بعد آخر، ولحظة بعد ثانية. وكما هو الحال في شوارع الاسكندرية ، فإن الصراع يتفجر بين الطلبة، خصوصا، بعد دخول عدد من الطلبة بالديانة المسيحية. وتتسارع الأحداث، خصبة عاصفة عارمة... صراع بين التلاميذ، وايضا القيادات السياسية والدينية. وتتم محاصرة مكتبة الاسكندرية، وتعلم «هيبيتا» بان الاجتياح والدمار قادم، وتقرر بمساعدة طلبتها أخذ اكبر عدد من الكتب والهروب..


ويجتاح رعاع المسيحية كل شيء، يدمرون مكتبة الاسكندرية، وهي المرة الأولى - التي يأتي بها تصريح سينمائي إسباني - أوروبي، يبرئ ساحة المسلمين من (تهمة) تدمير مكتبة الاسكندرية، مشيرين الى ان المسلمين لم يدخلوا الاسكندرية الا في القرن السادس الميلادي.


و بعد احتلال و سيطرة المسيحيين على الاسكندرية بكاملها، تبدأ المناوشات مع اليهود تارة ومع الرومانيين تارات عدة، وهي مناوشات ومواجهات تصل الى حد العنف والقتل المجاني. وفي خط متداخل مع الأحداث، نشاهد الصراع بين اثنين من الطلبة على قلب «هيبيتا» التي كانت مشغولة بهم أكبر هو العلم والكتاب والمعرفة. وتؤمن بان عقلها وفكرها مخلص للعلم أكبر وأبعد من أي شيء آخر. صراع بين شابين، أحدهما ابن عرق أزرق، وآخر من العبيد، وهذا الاخير يفكر بالدين من منطلق البحث عن الحرية، للوصول الى قلب المحبوبة الحلم... والأمل. في حين يذهب الطالب ابن الاسياد والعروق المتجذرة، في مزيد من الرقي لبلوغ قمة الهرم السياسي والاجتماعي. وترضخ الى نداء ابن الأسياد ديفاس، وترتبط به، خصوصا بعد ان يتحول الى احد الزعماء الكبار في الاسكندرية وفي المقابل، يواصل العبد الذهاب الى التطرف مع المسيحيين المتطرفين. وتبدأ المواجهات من جديد السلطة الدينية المسيحية تريد ارضاخ ديفاس ومن قبله «هيبيتا» التي تظل منفتحة على الأديان، متفرغة للدراسة والعمل والبحث والكتابة وجمع المعلومات وترتيبها من أجل خدمة مكتبة الاسكندرية والمعرفة الاسكانية بشكل عام .


الا ان الصراع يتطور، حيث تدخل معادلة الدين مع معادلة السلطة ، و يتحول الصراع الى العنف... بل وتكسير العظم.


ويفلح التطرف في كسب الجولة، وهي الجولة التي يخسر بها « ديفاس » مكانته... وموقعه... لتبقى «هيبيتا» مكشوفة كما هو شأن مكتبة الاسكندرية التي كانت عامرة بالتحف والمخطوطات النادرة، فاذا بها عرضة للنهب والسرقة والدمار... امرأة نذرت حياتها للعمل... والمعرفة، لتؤكد على حقيقة خالدة، ان العلم ملك الانسانية، ورجلان كل منهما يسعى الى قلب امرأة ضمن أهداف مركبة، تارة لتأكيد السلطة والمكانة، وأخرى للتخلص من العبودية والقيود.


فيلم يذهب بعيدا في طروحاته... وقيمه التي يطرحها بكثير من الكتابة المتأنية، والبحث المتميز عن اصول المعرفة ... و هي تضرب جذورها في الاسكندرية... وفي مكتبتها الخالدة، فيلم يمتاز بالضخامة في كل شيء الانتاج... والفريق...


وضمن الفريق تأتي الممثلة البريطانية الجميلة راشيل وايز، بدور «هيبيتا» وهي تمر عبر الشخصية بمجموعة من المراحل، وهي في كل مرة تذهب الى الأداء الهادئ العقلاني والسخي بالتفاعلات والأحاسيس... خصوصا وهي تجد نفسها منشطرة بين تفرغها للعلم... والقلب...


و معها في الفيلم ايضا ماكس مانغيلا بدور «ديفاس» وأوسكار اسحق ( العبد أورستيفن ) وبالمناسبة نشير الى ان أوسكار اسحق من اصول سودانية بريطانية، بالاضافة الى الممثل الفرنسي الكبير ميشيل لوندسال بدورثيو.


ونعود للجانب الابداعي الأهم، حيث المخرج الإسباني الشاب اليخاندرو امينبار، الذي ولد في سينتياغو (شيلي) عام 1972 و انتقل مع اسرته الإسبانية من جديد الى مدريد حيث درس السينما هناك. وقد عرف عالميا من خلال فيلمه الكبير «الآخرين» بطولة النجمة الاسترالية نيكول كيدمان، والذي يتحدث عن استعادة الموتى لأم وأطفالها في فيلم يدهشنا بكتابته و نهجه السينمائي.


مخرج أعلن عن ميلاده... منذ بدايته... وهو هنا يؤكد ذلك النهج ويعمق ذلك الحضور والابداع المركب، القضية... والرؤية الفنية، خصوصا، وان اليخاندرو كان وراء كتابة سيناريو هذا العمل الكبير، والذي يتعامل مع موضوع يتجاوز حدود ( إسبانيا ) إلى الطرح العالمي الملامح ...


فالعمل ناطق بالانكليزية... والنجوم من أنحاء اوروبا والعالم، والانتاج ضخم وضمن ميزانية تجاوزت الخمسين مليون دولار. والأمر الأهم، في هذا الفيلم «ايجورا» (الكلمة تعني ساحة الحوار) انه يبرئ المسلمين من تدمير أهم صروح المعرفة الانسانية، التي حاولت بعض المصادر المستشرقة الصاقها بالعرب والمسلمين... ولكنها الحقيقة التي تصرخ في ذاكرة و وجدان الزمن، تأتي من مبدع إسباني ما أحوجنا الا ان نرفع له القبعة ... و تحية النصر... و نهمس ... برافو.


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أكرم
خاص
خاص
avatar

الجنس : ذكر
نقاط نقاط : 1533
السٌّمعَة السٌّمعَة : 11
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 21/08/2010
الموقع : قلوب العذارى

مُساهمةموضوع: رد: (ايجورا) يبرئ ساحة المسلمين من تدمير مكتبة الإسكندرية   الإثنين يناير 03, 2011 8:19 am

غالباً ما أكون محظوظاً في هذه الحياة
و اليوم صار لدي إيمان راسخ بذلك
كيف لا و قد كسبنا إنسامة مبدعة مرهفة الإحساس
و زميلة كريمة
اتمنى لك التوفيق و التألق و النجاح


سلمت يمينك








_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
razanhilal
جديد
avatar

الجنس : انثى
نقاط نقاط : 50
السٌّمعَة السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 27/12/2010
الموقع : http://alhayat.syriaforums.net

مُساهمةموضوع: رد: (ايجورا) يبرئ ساحة المسلمين من تدمير مكتبة الإسكندرية   الثلاثاء يناير 04, 2011 5:08 am

شكرا لك أخي العزيز أكرم
لمرورك على صفحتي و لكلمات الإطراء التي أعتبرها كثيرة علي
أتمنى أن أكون دائما أختاً و زميلة تترك أثراً خفيفاً على القلوب
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أكرم
خاص
خاص
avatar

الجنس : ذكر
نقاط نقاط : 1533
السٌّمعَة السٌّمعَة : 11
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 21/08/2010
الموقع : قلوب العذارى

مُساهمةموضوع: رد: (ايجورا) يبرئ ساحة المسلمين من تدمير مكتبة الإسكندرية   الثلاثاء يناير 04, 2011 5:31 am

أنتِ في القلب و في سواد العين
أختاً غالية و صديقة عزيزة
و وجودك في طوق الحمامة أعطاه
لوناً مميزاً و عطر صفحاته بعبق المسك و العنبر
فأنت صاحبة دار و نحن ضيوفك
حياك الله من الخابور للشهباء







_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
(ايجورا) يبرئ ساحة المسلمين من تدمير مكتبة الإسكندرية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الأستاذ الشاعر : أكرم عتو  :: منوعات-
انتقل الى: