الأستاذ الشاعر : أكرم عتو
أعزائي الزوار : نرحب بكم أجمل ترحيب و نتمنى لكم طيب الإقامة في منتداكم و نرجو أن نكون أسرة واحدة هدفنا تقديم المفيد و شكراً لكم جميعاً .

الأستاذ الشاعر : أكرم عتو

أدبي- ثقافي- رياضي- فني-إسلامي- كلمات أغاني- قورقنيا- منوعات - صحة - عالم حواء والمزيد
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 6 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 6 زائر :: 2 عناكب الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 108 بتاريخ السبت ديسمبر 17, 2011 10:46 am
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
إمام العشق المدير العام
 
أكرم
 
بنت الخلود
 
BAYERN 111
 
ندى القلوب نائبة المدير
 
R a A a F a T
 
الأميرة
 
اللورد
 
زهرة البيلسان
 
hiba
 
ineed you
free myspace comments


شاطر | 
 

 فذكر إن نفعت الذكرى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الفقير لله
جديد
avatar

الجنس : ذكر
نقاط نقاط : 261
السٌّمعَة السٌّمعَة : 13
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 19/07/2010
العمر : 37
الموقع : لايوجد

مُساهمةموضوع: فذكر إن نفعت الذكرى   الثلاثاء ديسمبر 07, 2010 6:20 am

بسم الله الرحمن الرحيم
.....يأتي على الناس زمان يصلون وهم لا يصلون.....

رسالة إلى كل من يخشى الله وتهمه الصلاة!!!
قال تعالى: "وذكر فإنالذكرى تنفع المؤمنين"

روي أن سيدنا طلحة الأنصاري رضي الله عنه كان يصلي في بستانه ذات يوم ورأى طيراً يخرج من بين الشجر فتعلقت عيناه بالطائر حتى نسي كم صلى، فذهب إلى الطبيب يبكي ويقول:
يا رسول الله، إني إنشغلت بالطائر في البستان حتى نسيت كم صليت،
فإني أجعل هذا البستان صدقة في سبيل الله،
فضعه يا رسول الله حيث شئت لعل الله يغفر لي.
والله الذي لا إله إلا هو، إن هذا هو حال الآلاف منا هذه الأيام
فإن إنشغالنا بالدينا يلهينا عن التركيز في صلاتنا
وهذا أبو هريرة رضي الله عنه يقول:
إن الرجل ليصلي ستين سنة ولا تقبل منه صلاة،
فقيل له: كيف ذلك؟
فقال: لا يتم ركوعها ولا سجودها ولا قيامها ولا خشوعها
صدقت يا أبا هريرة فإن منا من يصلي في أوقات العمل كتأدية واجب لازم

وينهي صلاته وهو لم يخشع لله مرة في كل سجداته


----------------------------------------------------------------------------------

ويقول سيدنا عمر بن الخطاب رضي الله عنه:
إن الرجل ليشيب في الاسلام ولم يكمل لله ركعة واحدة!!!
قيل: كيف يا أمير المؤمنين؟
قال: لا يتم ركوعها ولا سجودها.
----------------------------------------------------------------------------------
ويقول الإمام أحمد بن حنبل رحمه الله:
يأتي على الناس زمان يصلون وهم لا يصلون،
وإني لأتخوف أن يكون الزمان هو هذا الزمان!!!
فماذا لو أتيت إلينا يا إمام لتنظرأحوالنا؟؟


----------------------------------------------------------------------------------

ويقول الإمام الغزالي رحمه الله:
إن الرجل ليسجد السجدة يظن أنه تقرب بها إلى الله سبحانه وتعالى،
ووالله لو وزع ذنب هذه السجدة على أهل بلدته لهلكوا،
سئل كيف ذلك؟؟ فقال: يسجد برأسه بين يدي مولاه،
وهو منشغل باللهو والمعاصي والشهوات وحب الدنيا
فأي سجدة هذه؟؟؟

----------------------------------------------------------------------------------

النبي صلى الله عليه وسلم يقول: ((وجعلت قرة عيني في الصلاة))
فبالله عليك هل صليت مرة ركعتين فكانتا قرة عينك؟؟؟

وهل اشتقتمرة أن تعود سريعاً إلى البيت كي تصلي ركعتين لله؟؟؟

وهل اشتقت إلى الليل كيتخلو فيه مع الله؟؟؟


----------------------------------------------------------------------------------

وانظر إلى حال رسول الله صلى الله عليه وسلم وهديه مع الصلاة!!!
كانت عائشة رضي الله عنها تجده طول الليل يصلي وطول النهار يدعو إلى الله تعالى فتسأله:
يا رسول الله أنت لا تنام؟؟؟
فيقول لها ((مضى زمن النوم))
ويدخل معها الفراش ذات يوم حتى يمس جلده جلدها،،،
ثم يستأذنها قائلا: ((دعيني أتعبد لربي))
فتقول: والله إني لأحب قربك... ولكني أؤثر هواك
ويقول الصحابة: كنا نسمع لجوف النبي وهو يصلي أزيز كأزيز المرجل من البكاء!!!
فهذا حال رسول الله صلى الله عليه وسلم وهو المغفور له والشفيع يوم القيامة،

فكيف حالنا نحن وقد أثقل كاهلنا ما أثقله من الذنوب والمعاصي


---------------------------------------------------------------------------------

وقالوا... لو رأيت سفيان الثوري يصلي لقلت: (يموت الآن) من كثرة خشوعه!!!
----------------------------------------------------------------------------------
وكان الحسن بن علي رضي الله عنهما إذا دخل في الصلاة إرتعش واصفر لونه...
فإذا سئل عن ذلك قال: أتدرون بين يدي من أقوم الآن؟؟؟
----------------------------------------------------------------------------------
وكان أبوه سيدنا علي رضي الله عنه إذا توضأ ارتجف فإذا سئل عن ذلك قال:
الآن أحمل الأمانة التي عرضت على السماء والأرض والجبال فأبين أن يحملنها وأشفقن منها،،،
وحملتها أنا
----------------------------------------------------------------------------------
وسئل حاتم الأصم رحمه الله كيف تخشع في صلاتك؟؟؟
قال: بأن أقوم فأكبر للصلاة،،، وأتخيل الكعبة أمام عيني،،،
والصراط تحت قدمي،،، والجنة عن يميني والنار عن شمالي،،،
وملك الموت ورائي،،،
وأن رسول الله صلى الله عليه وسلم يتأمل صلاتي وأظنها آخر صلاة،
فأكبّر الله بتعظيم،،، وأقرأ وأتدبر وأركع بخضوع،،،
وأسجد بخضوع وأجعل في صلاتي الخوف من الله والرجاء في رحمته،،،
ثم أسلم ولا أدري أقبلت أم لا؟؟؟
----------------------------------------------------------------------------------
يقول سبحانه وتعالى:
"ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله"
يقول ابن مسعود رضي الله عنه: لم يكن بين إسلامنا وبين نزول هذه الآية إلا أربع سنوات،،،
فعاتبنا الله تعالى فبكينا لقلة خشوعنا لمعاتبة الله لنا...
فكنا نخرج ونعاتب بعضنا بعضا نقول:
ألم تسمع قول الله تعالى:
ألم يأن للذين آمنوا أن تخشع قلوبهم لذكر الله...
فيسقط الرجل منا يبكي على عتاب الله لنا
فهل شعرت أنت ياأخي أن الله تعالى يعاتبك بهذه الآية؟؟؟

اللهم يا مقلب القلوب ثبتقلوبنا على طاعتك

آميــــــــــــــــــــــــن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
أكرم
خاص
خاص
avatar

الجنس : ذكر
نقاط نقاط : 1533
السٌّمعَة السٌّمعَة : 11
تاريخ التسجيل تاريخ التسجيل : 21/08/2010
الموقع : قلوب العذارى

مُساهمةموضوع: رد: فذكر إن نفعت الذكرى   الثلاثاء ديسمبر 07, 2010 10:35 am

نورت المنتدى أيها الفقير و إيانا لله
بارك الله فيك و رزقنا و إياك الخشوع
في صلاتنا
جزاك الله خيراً









_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
فذكر إن نفعت الذكرى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الأستاذ الشاعر : أكرم عتو  :: إسلاميات-
انتقل الى: